شاهد عيان حلب | الدفاع المدني يعلن أحياء حلب المحاصرة "منكوبة" بالكامل...ويحذر من "كارثة إنسانية" (فيديو) الدفاع المدني يعلن أحياء حلب المحاصرة "منكوبة" بالكامل...ويحذر من "كارثة إنسانية" (فيديو) || شاهد عيان حلب

الدفاع المدني يعلن أحياء حلب المحاصرة "منكوبة" بالكامل...ويحذر من "كارثة إنسانية" (فيديو)

تقارير

فريق شاهد عيان حلب
 

أعلنت إدارة الدفاع المدني السوري، أن أحياء مدينة حلب المحاصرة "منكوبة" بالكامل، محذرة من "كارثة إنسانية" يعيشها المدنيون في تلك الأحياء.

وفي بيان مصور نشرته المديرية اليوم الاثنين 28 تشرين الثاني، عزت إدارة الدفاع هذا الإعلان إلى نفاذ المخزون الاحتياطي من الوقود بالكامل في الأحياء المحاصرة بحلب، وفقدان الآليات والمعدات التي تستخدم في إنقاذ المدنيين، إلى جانب استمرار الهجمة غير المسبوقة على الأحياء الشرقية في المدينة.

وأشار البيان إلى عدم قدرة المدنيين في الأحياء المحاصرة على تأمين المواد الغذائية والطبية الأساسية، خاصة في ظل النزوح الداخلي الأخير للمدنيين، من الأحياء الشرقية إلى الأحياء الغربية في حلب المحاصرة، وعدم توفر منازل وملاجئ كافية لإيوائهم وحمايتهم.

وكانت قوات الأسد والميليشيات الطائفية، تقدمت وسيطرت على الأحياء الشمالية الشرقية، بمساندة وحدات الحماية الكردية، خلال اليومين الماضيين، بغطاء جوي مكثف وغير مسبوق، ما تسبب بحالات نزوح جماعية للمدنيين من تلك الأحياء.

ووثقت مديرية الدفاع المدني استهداف مدينة حلب المحاصرة بما يقارب 2000 غارة جوية، وأكثر من 7 آلاف قذيفة مدفعية، إضافة إلى الصواريخ البالستية والقنابل العنقودية وبراميل غاز الكلور المحرمة دوليًا، وذلك اعتبارًا من 15 تشرين الثاني الجاري، وحتى تاريخ نشر البيان.

وتسبب ذلك بخروج جميع المشافي الميدانية عن الخدمة، ودمار مركزين للدفاع المدني من أصل أربعة بالكامل، إضافة إلى فقدان الدفاع المدني لأكثر من نصف معداته وآلياته الرئيسية، إثر تعمد قوات الأسد استهداف الفرق أثناء قيامها بواجبها الإنساني في انتشال الضحايا والعالقين تحت الأنقاض.

وناشد الدفاع المدني جميع المنظمات الإنسانية والإغاثيّة والطبية للتدخل السريع، وإيقاف الكارثة الإنسانية التي يعيشها نحو 280 ألف مدني في أحياء حلب المحاصرة.