شاهد عيان حلب | فيديو...مدينة حلب ما بين ماض مزدهر وحاضر مؤلم فيديو...مدينة حلب ما بين ماض مزدهر وحاضر مؤلم || شاهد عيان حلب

فيديو...مدينة حلب ما بين ماض مزدهر وحاضر مؤلم

تراث

نشرت قناة "الجزيرة" تقريرًا مصورًا، الأحد 4 كانون الأول، يقارن بين ماض مزدهر وحضاري لمدينة حلب، أقدم المدن المأهولة في العالم، وبين حاضر مؤلم تعيشه المدينة، بعد التدمير الممنهج الذي تعرضت له على يد قوات الأسد وروسيا.

التقرير أشار إلى مكانة المدينة التاريخية على مر العصور، عندما كانت محور التجارة العالمية، وأهم حاضرة اقتصادية في الدولة العثمانية، مرورًا بتعرضها لغزو المغول الذي هدم معالمها التاريخية والحضارية.

وفي العصر الحديث، عانت المدينة تجاهلًا وتهميشًا طويلين من السلطة الحاكمة في دمشق، ومورست في حقها سياسات عمقت الهوة بين مختلف مكوناتها، على أساس المصالح والولاءات، وهو النهج الذي برع فيه حافظ الأسد، ومن بعده بشار.

وتتعرض المدينة اليوم في عهد بشار الأسد، إلى حملة تدمير ممنهجة لجميع معالمها الحضارية والتاريخية، بمساندة روسيا والميليشيات الطائفية الشيعية، إلى جانب تدمير الأحياء السكنية والمرافق الحيوية، وارتكاب المجازر بحق المدنيين.