شاهد عيان حلب | القيادة العامة لقوات الأسد: الضربة الصاروخية الأمريكية عدوان سافر مخالف للأعراف الدولية القيادة العامة لقوات الأسد: الضربة الصاروخية الأمريكية عدوان سافر مخالف للأعراف الدولية || شاهد عيان حلب

القيادة العامة لقوات الأسد: الضربة الصاروخية الأمريكية عدوان سافر مخالف للأعراف الدولية

محلي

القيادة العامة لقوات الأسد: الضربة الصاروخية الأمريكية عدوان سافر مخالف للأعراف الدولية

اعتبرت القيادة العامة لقوات الأسد أن الضربة الصاروخية الأمريكية على مطار الشعيرات العسكري، هي "عدوان سافر" مخالف لجميع القوانين والأعراف الدولية، مؤكدة مقتل 6 عسكريين وجرح آخرين.

وجاء في بيان القيادة العامة، أن الولايات المتحدة أقدمت فجر اليوم، الجمعة 7 نيسان، على"عدوان سافر استهدف إحدى قواعد الجيش العربي السوري الجوية في المنطقة الوسطى بعدد من الصواريخ"، مشيرة إلى مقتل 6 عسكريين وسقوط عدد من الجرحى، إلى جانب وقوع أضرار مادية كبيرة.

وأضافت القيادة أن هذه الضربات تؤكد "استمرار الاستراتيجية الأمريكية الخاطئة ويقوض عملية مكافحة الإرهاب التي يقوم بها الجيش العربي السوري ويجعل الولايات المتحدة الأمريكية شريكًا لداعش والنصرة وغيرهما من التنظيمات الإرهابية".

واكدت في ختام بيانها أن ردها سيكون "المزيد من التصميم على مواصلة واجبها الوطني في الدفاع عن الشعب السوري وسحق الإرهاب أينما وجد وإعادة الأمن والأمان إلى سوريا".

وقصفت مدمرات تابعة للبحرية الأمريكية، شرق البحر المتوسط، مطار الشعيرات العسكري التابع لقوات الأسد، في حمص، فجر اليوم، ما خلف دمارًا كبيرًا.

وقال التلفزيون الرسمي الروسي، اليوم، إن الضربات الصاروخية الأمريكية على قاعدة الشعيرات الجوية "دمرت تسع طائرات لكنها تركت المدرج الرئيسي بلا أضرار نسبيًا".

بدوره قال الناطق الصحفي باسم الكرملين، أن"الرئيس بوتين يعتبر هجمات الولايات المتحدة على سوريا عدوانًا ضد دولة ذات سيادة، وانتهاكًا للقانون الدولي، وبحجج واهية".