شاهد عيان حلب | "وحدات حماية الشعب" الكردية : الولايات المتحدة تمتلك سبع قواعد عسكرية في مناطق سيطرة "قسد" بسوريا "وحدات حماية الشعب" الكردية : الولايات المتحدة تمتلك سبع قواعد عسكرية في مناطق سيطرة "قسد" بسوريا || شاهد عيان حلب

"وحدات حماية الشعب" الكردية : الولايات المتحدة تمتلك سبع قواعد عسكرية في مناطق سيطرة "قسد" بسوريا

تقارير

أكد مسؤول في "وحدات حماية الشعب" الكردية، أن الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك سبع قواعد عسكرية في مناطق سيطرة قوات "سوريا الديمقراطية" في سوريا.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اليوم، الأربعاء 5 تموز، عن قائد "وحدات حماية الشعب"، سبان حمو، قوله إن الجيش الأميركي أقام "قواعد ومطارات ومراكز في سبعة مواقع تقع تحت سيطرة القوات الكردية شرق نهر الفرات، أبرزها في عين العرب (كوباني) حيث أقيم مطار كبير ومتطور".

ويدعم التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية معارك قوات "سوريا الديمقراطية"، التي تشكل "وحدات حماية الشعب" الكردية عمادها الأساسي، إلى جانب فصائل عربية أخرى.

وأوضح حمو أن القائمة تشمل "مطارين في الحسكة، ومطارًا في القامشلي، واثنين آخرين في المالكية (ديريك)، ومطارًا في تل أبيض على حدود تركيا، إضافة إلى مفرزة عسكرية في منبج".

وتضم هذه المراكز نحو 1300 مقاتل من التحالف الدولي، ويضاف إليها معسكر "التنف" الأميركي في زاوية الحدود (السورية - العراقية - الأردنية)، ومعسكر "الزقف" شمال التنف باتجاه مدينة البوكمال.

المسؤول الكردي أكد أن بدء تركيا عملية عسكرية في عفرين بريف حلب، سيؤثر سلبًا على معركة الرقة ضد تنظيم "داعش".

واتهم روسيا ونظام الأسد بالسماح لتركيا "بالتوغل والتدخل والقصف على ريف حلب من دون أي موقف جلي"، معتبرًا أن "تواطؤًا واضحًا من تحت الطاولة يتم بين الأطراف الثلاثة".

وتستعد تركيا لبدء عملية عسكرية كبيرة ضد الوحدات الكردية شمال سوريا، وقالت صحيفة "قرار" التركية، الجمعة، أن الجيش التركي يستعد لإطلاق معركة "سيف الفرات"، وأنه تم حشد "7 آلاف من القوات التركية الخاصة على الحدود، مع إعطاء الأوامر للقوات التركية وقوات المعارضة السورية بالجهوزية التامة".

بدوره قال نائب رئيس الوزراء التركي، في تصريح الأربعاء الماضي، إنه ينبغي تطهير منطقة عفرين من "الإرهاب"، في إشارة إلى تنظيم "ب ي د" الكردي، وأضاف "لا يمكن لأحد دون تطهير عفرين من الإرهابيين أن يضمن أمن اعزاز ولا مارع ولا الباب ولا حتى إدلب".

وتناقلت صحف ووسائل إعلام تركية وروسية، أنباء عن عزم روسيا تقديم الدعم لتركيا، في معركتها القادمة ضد تنظيم "ب ي د" الكردي في عفرين.

وحذر مستشار قوات "سوريا الديمقراطية" من احتمال وقوع مواجهات "مفتوحة وقوية" مع القوات التركية في شمال غرب سوريا، وأكد لوكالة "رويترز" الخميس، إن القوات اتخذت قرارًا بمواجهة القوات التركية "إذا هم حاولوا تجاوز الخطوط المعروفة" في المنطقة.