شاهد عيان حلب | "تحرير الشام" تمنع تشكيل أي فصيل جديد في الشمال السوري وتحذر من يحاول الانشقاق "تحرير الشام" تمنع تشكيل أي فصيل جديد في الشمال السوري وتحذر من يحاول الانشقاق || شاهد عيان حلب

"تحرير الشام" تمنع تشكيل أي فصيل جديد في الشمال السوري وتحذر من يحاول الانشقاق

تقارير

منعت هيئة "تحرير الشام" تشكيل أي فصيل جديد في الشمال السوري، فيما قالت إنه "للحفاظ على الساحة من التشرذم".

وفي تعميم نُشر باسم الهيئة، أمس الجمعة 27 تموز، ووُجه إلى قادة الفصائل في الشمال المحرر (إدلب وما حولها)، منعت تشكيل أي فصيل جديد و"تحت أي مسمى كان"، اعتبارًا من تاريخ صدوره.

وكانت الهيئة سيطرت مؤخرًا على معظم مدن وبلدات محافظة إدلب، لا سيما بعد الاقتتال الأخير بينها وبين حركة "أحرار الشام" الأسبوع الماضي، والذي أدى إلى انسحاب الحركة من معظم مناطق سيطرتها، بما فيها معبر "باب الهوى".

التعميم الذي حمل توقيع المسؤول العام في الهيئة، هاشم الشيخ، حذر "أي فرد أو مجموعة تنشق عن أي فصيل من الفصائل الموجودة حاليًا في الساحة، بما فيها هيئة تحرير الشام، بالخروج من دون سلاح".

ويرى ناشطون في هذه الخطوة، محاولة من "تحرير الشام" فرض نفسها بالقوة والتحكم بالشمال السوري، خاصة أنها، وبجميع تشكيلاتها ومسمياتها السابقة، سبق وأنهت العديد من الفصائل الثورية العاملة في الشمال، وآخرها حركة "أحرار الشام".