شاهد عيان حلب | حكومة الأسد تلزم الحجاج السوريين بمراجعة فرع "فلسطين" قبل مغادرة سوريا حكومة الأسد تلزم الحجاج السوريين بمراجعة فرع "فلسطين" قبل مغادرة سوريا || شاهد عيان حلب

حكومة الأسد تلزم الحجاج السوريين بمراجعة فرع "فلسطين" قبل مغادرة سوريا

تقارير

حكومة الأسد تلزم الحجاج السوريين بمراجعة فرع

ألزمت حكومة الأسد المواطنين السوريين الراغبين بأداء فريضة الحج عبر مكاتب لجنة الحج العليا السورية، ولديهم تأشيرات دخول إلى المملكة العربية السعودية، بمراجعة شعبة المخابرات قبل مغادرة سوريا.

وفي تعميم صدر عن إدارة الهجرة والجوازات التابعة لنظام الأسد، في 20 تموز الجاري، وتم تسريبه على مواقع التواصل الاجتماعي، طالبت الإدارة بعدم السماح للمواطنين السوريين "الممهورة جوازات سفرهم بتأشيرات دخول إلى السعودية، بمغادرة القطر، إلا بعد تكليفهم بمراجعة شعبة المخابرات الفرع 235"، وهو ما يعرف بفرع (فلسطين).

التعميم وُجّه إلى كافة فروع وأقسام الهجرة والجوازات في دمشق والمحافظات، وحمل توقيع مدير الهجرة والجوازات، اللواء ناجي تركي النمير، وأكدت صحته العديد من المصادر الإعلامية، إلا أنه لم يُنشر على وسائل الإعلام الموالية لنظام الأسد حتى اللحظة.

وتأتي هذه الخطوة، وفقًا للتعميم، على خلفية ورود معلومات "تفيد بقيام عدد من مكاتب الحج والعمرة في لبنان بتأمين تأشيرات دخول لعدد من المواطنين السوريين إلى السعودية عن طريق سفاراتها في بيروت لتأدية الحج تحت إشراف الائتلاف السوري المعارض".

وتتولى لجنة الحج العليا السورية، المنبثقة عن "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية"، ترتيبات إجراءات الحج وخدمة الحجاج السوريين، وإصدار التأشيرات اللازمة، منذ خمس سنوات، بموجب الاتفاقية الموقعة مع وزارة الحج في المملكة العربية السعودية .

وتدير اللجنة عدة مكاتب في دول لبنان وتركيا ومصر والأردن والخليج، إلى جانب مكتب في الأراضي السورية المحررة.