شاهد عيان حلب | عقب سيطرة "تحرير الشام".....تركيا تفرض قيودًا على الحركة عبر معبر "باب الهوى" عقب سيطرة "تحرير الشام".....تركيا تفرض قيودًا على الحركة عبر معبر "باب الهوى" || شاهد عيان حلب

عقب سيطرة "تحرير الشام".....تركيا تفرض قيودًا على الحركة عبر معبر "باب الهوى"

محلي

عقب سيطرة

فرضت السلطات التركية قيودًا على حركة السلع عبر معبر "باب الهوى" الحدودي، عقب سيطرة هيئة "تحرير الشام" على المنطقة مؤخرًا.

ونقلت صحيفة "ديلي صباح" التركية، اليوم الخميس 10 آب، عن وزير الجمارك بولنت توفنكجي، قوله للصحفيين أمس، أنه سيتم وضع "رقابة شديدة على جميع الصادرات، وسنراقب مرور كل شيء باستثناء المساعدات الإنسانية والأغذية".

وأكد أن القيود ستستمر "إلى أن ترفع الجماعة يدها عن المنطقة أو تضعف على الأقل".

وكان معبر "باب الهوى" عاود عمله بشكل كامل في 26 تموز الماضي، بعد إغلاق دام نحو أسبوع، على خلفية الاقتتال الأخير بين حركة "أحرار الشام" وهيئة "تحرير الشام".

وأدى الاقتتال إلى سيطرة الهيئة على معظم محافظة إدلب، إضافة إلى معبر "باب الهوى" بعد انسحاب الحركة منه، على أن يخضع لإدارة مدنية جديدة.

الوزير أضاف أن تركيا "لا تستورد شيئًا من سوريا نحن نصدر فقط، وعليه فليست لدينا أي مشاكل في هذا"، مشيرًا إلى إمكانية أن تحل المسألة خلال الأسابيع القادمة.

ويعد معبر "باب الهوى" رئة الشمال السوري "المحرر"، وتتم عبره الحركة التجارية ودخول المنظمات والبضائع والمساعدات الإغاثية، خاصة مع وجود مئات آلاف النازحين من مختلف المحافظات السورية ضمن محافظة إدلب.